الإثنين 5 محرم 1439 / 25 سبتمبر 2017 حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام




#
#
#
#
#
الأخبار محليات نبض الشارع › كلية العلوم الطبية التطبيقية بالقريات تنظم محاضرة علمية عن الأورام وعلاجها بالإشعاع
تصغيرتكبير | افتراضي

كلية العلوم الطبية التطبيقية بالقريات تنظم محاضرة علمية عن الأورام وعلاجها بالإشعاع
القريات - نبض الشمال:
نظم قسم علوم المختبرات الإكلينيكية في كلية العلوم الطبية التطبيقية بالقريات محاضرة علمية عن الأورام وعلاجها بالإشعاع وذلك يوم الاثنين الموافق 9/2/1436 هـ تحت رعاية سعادة الدكتور/ ذياب بن مقبل الشراري عميد كلية المجتمع والمشرف على كلية العلوم الطبية التطبيقية بالقريات. اشتملت المحاضرة على المحاور التالية: الأورام الخبيثة ونشأتها، وكيفية انتشارها، ومفهوم العلاج الإشعاعي وتاريخه وطرقه، وكيفية التعامل مع المريض.

استهل د.هاني كمال (الأستاذ المساعد بقسم المختبرات الطبية) المحاضرة بتقديم فكرة عن الأورام الخبيثة ونشأتها وكيفية انتشارها بأجزاء الجسم. ثم تطرق إلى مفهوم العلاج الإشعاعي والأساليب المختلفة للعلاج سواء العلاج الإشعاعي الخارجي باستخدام المعجلات الخطية أو العلاج الإشعاعي الداخلي بزرع بذور من مواد مشعة بجوار الورم السرطاني وكيفية التعامل مع المريض والمضاعفات الصحية المختلفة.

ثم ألقى الضوء على الدراسات والتقنيات الحديثة لعلاج الأورام وأظهر النقلة النوعية الكبرى في تكنولوجيا العلاج الإشعاعي من الخمسينات من القرن الماضي والجديد منها في القرن الحالي والتحديات التى تواجه هذا النوع من العلاج من حيث توجيه الأشعة إلى المناطق المريضة دون السليمة بأجهزة العلاج الإشعاعي ثلاثي الأبعاد والعلاج الإشعاعي منظم الكثافة والعلاج الإشعاعي رباعي أبعاد الموجة وكذلك تطورات الأجهزة الحديثة متناهية الدقة في إعطاء جرعات العلاج وأستعرض الإحصائيات الحديثة لنسب الأورام المختلفة في المملكة العربية السعودية.

ثم أوضح الخطوات التى تتم للتعامل مع المريض من وقت اكتشاف المرض عن طريق طبيب الأورام الذي يضع الخطة العلاجية بالتفصيل ثم المعالج الإشعاعي الذي يقوم بإعطاء الجرعة الإشعاعية المقررة والفيزيائي الذى يقوم بالتأكد من الجهاز و يعطى الجرعة المحددة و كذلك ألقى الضوء على دور أهمية خبراء التغذية والتخاطب وكذلك الأطباء النفسيين في تدعيم هذا النوع من العلاج.

جدير بالذكر أن علاج الأورام يعتمد اعتمادا على العديد من الأساليب منها العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي والعلاج المناعي وكما تشهد هذه الأساليب تطوراًًَ مطردأ عالميا بفضل التقدم في مجالات التكنولوجيا الحيوية والهندسة الوراثية والنانوتكنولوجى والخلايا الجذعية التى تساهم جميعها في تحسين فرص الشفاء من المرض. شارك في المحاضرة ومناقشاتها لفيف من أعضاء هيئة التدريس والطلاب بكليات القريات.


image

image


| شارك :
تعليقات تعليقات : 0 | إهداء إهداء : 0 | زيارات زيارات : 299 | أضيف في : 1436-02-12 02:45

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


جديد الأخبار